‫الرئيسية‬ أخبار رئيسية قطار برشلونة يدهس سيلتا فيجو بثنائية

قطار برشلونة يدهس سيلتا فيجو بثنائية

حقق فريق برشلونة الانتصار بنتيجة (2-0)، على سيلتا فيجو، مساء اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الـ17 من الليجا، في معقل البلوجرانا “كامب نو”.

وسجل هدفي لبرشلونة كل من عثمان ديمبلي في الدقيقة الـ10، وليونيل ميسي في الدقيقة الـ45.

وبهذا الانتصار يرفع برشلونة رصيده للنقطة 37 في صدارة الترتيب، بينما يتجمد رصيد سيلتا فيجو عند 21 نقطة في المركز العاشر.

ويعد هذا الانتصار رقم 11 لإرنستو فالفيردي على سيلتا فيجو، خلال 16 مباراة خاضها طوال تاريخه، حيث لم يخسر أي لقاء من قبل.

البصمة الفرنسية

أول محاولة في المباراة كانت من جانب الضيوف، بكرة رأسية من المدافع المكسيكي أراوخو في الدقيقة الـ2، لكن التسديدة مرت بجانب مرمى برشلونة.

وفي أول رد فعل من برشلونة، نجح عثمان ديمبلي في تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 10، حيث انطلق جوردي ألبا من الجبهة اليسرى ومرر كرة عرضية لميسي الذي سدد، لكن تصدى لها الحارس بلانكو، لترتد الكرة أمام ديمبيلي الذي وضعها في الشباك.

وواصل برشلونة محاولاته لمضاعفة النتيجة، حيث أرسل ميسي تمريرة سحرية لديمبلي الذي انفرد بالحارس بلانكو، وأنقذ الأخير الكرة التي ارتدت لجوردي ألبا وأنقذها هذه المرة أحد مدافعي سيلتا فيجو في الدقيقة 20.

محاولات التعديل

وتألق تير شتيجن حارس مرمى برشلونة، في التصدي لتسديدة قوية من ماكسي جوميز مهاجم سيلتا فيجو في الدقيقة 24.

وحاول سواريز مضاعفة النتيجة لبرشلونة، بإرسال تسديدة مرت على يمين بلانكو حارس مرمى سيلتا فيجو في الدقيقة 30.

واستمرت محاولات سيلتا فيجو لمعادلة النتيجة، حيث انطلق مالو على الجبهة اليمنى، وسدد كرة قوية لكنها مرت بجانب القائم الأيمن لتير شتيجن في الدقيقة 39.

قتل المباراة

نجح الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب وقائد فريق برشلونة، في تسجيل الهدف الثاني للبلوجرانا، في الدقيقة 45، حيث أرسل له جوردي ألبا تمريرة عرضية ليُسدد البرغوث الكرة على يسار بلانكو حارس سيلتا فيجو.

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى ميجيل كاردوسو المدير الفني لسيلتا فيجو أول تغييراته بالدفع بلوبوتكا بدلا من يوكوسلو، ثم دفع بفران بلتران بعد تعرض المهاجم إياجو أسباس للإصابة، وأخيرًا سيستو بدلا من بوفال.

وحاول مينديز معادلة النتيجة لسيلتا فيجو، حيث سدد كرة قوية مرت بجانب مرمى تير شتيجن في الدقيقة 55 من المباراة.

وأهدر لويس سواريز فرصة خطيرة لتسجيل الهدف الثالث، حيث أرسل له ألبا تمريرة سحرية وانفرد بالمرمى، لكنه سدد بجانب القائم الأيمن في الدقيقة 59.

وقرر إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة، الدفع بالشاب البرازيلي آرثر ميلو بدلا من أرتورو فيدال، ثم كوتينيو بدلا من ديمبلي، وأخيرًا ألينيا بدلا من سيرجيو بوسكيتس.

وتألق الحارس بلانكو، في التصدي لكرة صعبة من على خط المرمى، ليمنع ليونيل ميسي من تسجيل الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 66.

وأنقذ تير شتيجن برشلونة من تلقي الهدف الأول، حيث تصدى لكرة من الشاب برتران من على خط المرمى في الدقيقة 76.

وأهدر ليونيل ميسي فرصة تسجيل الهدف الثالث، حيث سدد كرة قوية من ركلة حرة مباشرة، علت مرمى سيلتا فيجو في الدقيقة 92، لتنتهي المباراة بفوز البارسا بنتيحة 2-0.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

سواريس المتألق يقود أتلتيكو إلى التغريد خارج السرب

سواريس المتألق يقود أتلتيكو إلى التغريد خارج السرب قاد الأروغوياني لويس سواريس فريقه أتلتي…